برشلونه يفقد ستة لاعبين في الميركاتو الصيفي.. وموقف ميسي يظل غامضاً

برشلونه

واجه نادي برشلونه عدد من الازمات خلال الموسم المنصرم أثرت علي أدائه حيث يعد الموسم الماضي أحد أسوأ مواسم برشلونه منذ سنوات، وذلك بعد انتشار فيروس كورونا في القاره العجوز مما تسبب في عدم حضور الجماهير وتوقف بعض الأحداث الرياضيه، مما أثر سلبا على ميزانيات وتحركات بعض الأنديه في الميركاتو.


وكان قد أعلن برشلونه مؤخرا أن حجم ديونه قد وصل إلى 1.2 مليار يورو (1.4 مليار دولار)، وهو الأمر الذي جعل الفريق يتخلى عن عدد من لاعبيه في سوق الإنتقالات الصيفيه 2021، بجانب تركيزه بشكل أساسي على التعاقدات المجانيه هذا الموسم.


وقام نادي برشلونه ببيع كثير من لاعبيه خلال الميركاتو الصيفي حيث بلغ عدد اللاعبين الذين تم الاستغناء عنهم حتى الآن 6 لاعبين، وهم (خوان ميراندا - فرانسيسكو ترينكاو - جان كلير توديبو - جونيور فيربو - كونراد دي لافيوينت - ماتيوس فيرنانديز).


وغادر اللاعب ماتيوس فيرنانديز صفوف برشلونه بعدما قامت إدارة النادي بفسخ عقده حيث لم يشارك اللاعب سوي في مباراة واحده فقط مع البرسا منذ إنضمامه، وعلى سبيل الإعاره بجانب أحقية الشراء إنضم اللاعب فرانسيسكو ترينكاو إلى صفوف نادي وولفرهامبتون الإنجليزي مقابل 30 مليون دولار.


بينما يصبح مصير نجم برشلونه ليونيل ميسي رماديا حتى اللحظه حيث لم يجدد اللاعب عقده حتى الآن مع البرسا بجانب الغموض حول موقف اللاعب من الأنديه الأخرى، ليصبح اللاعب بدون فريق حتى الآن وذلك بعدما إنتهى عقده بنهاية شهر يونيو الماضي، وكذلك أصبح للاعب أوريال بوسكيتس الحريه التامه في إختيار فريقه القادم وذلك بعد إنتهاء عقده مع البرسا.


وانضم اللاعب جونيور فيربو إلى صفوف نادي ليدز يونايتد بعقد قيمته 15 مليون يورو، وحصل نادي نيس الفرنسي على خدمات لاعب البرسا جان كلير توديبو بعقد قيمته 8.5 مليون دولار، في حين إنضم اللاعب كونراد دي لافيوينت بصفقة قدرت ب 3 مليون دولار إلى صفوف نادي مارسيليا الفرنسي، ورحل اللاعب خوان ميراندا عن البرسا لينضم إلى صفوف ريال بيتيس الإسباني بعد إنتهاء عقده.

التعليقات